الصيدله فى مصر القديمه

ويتضمن هنا ما عاشه المصري القديم من احداث مختلفة بداية من عصور ما قبل التاريخ حتى عصر الاسرة الثلاثين
صورة العضو الرمزية
عمرو المصرى
مشاركات: 2906
اشترك في: الأحد أكتوبر 11, 2009 2:40 pm
اتصال:

الصيدله فى مصر القديمه

مشاركة بواسطة عمرو المصرى »

صورةمصادر الطب والصيدلة في مصر القديمة

كان من المتوقع أن نعثر على مئات البرديات التي تتعلق بالطب، لكن ورق البردي لا يحتمل كثيرًا عوامل الزمن وعبث الإنسان، ولهذا فإن ما احتفظ لنا به القدر من برديات طبية لا يزيد كثيرًا عن عدد أصابع اليدين، ولعل أهمها:


صورة- بردية اللاهون
صورة- بردية هرست
صورة- بردية إيبرس
صورة- بردية برلين
صورة- بردية إدوين سميث
صورة- بردية لندن
صورة- بردية ليدن
صورة- بردية كارلسبرج
صورة- بردية شستر بيتي


وهي برديات تتضمن معلومات عن أمراض مختلفة، ووصفات طبية، وأعشاب طبية، وتعاويذ سحرية، وتمائم ضد الأرواح الشريرة.
صورة
جزء من بردية إدوين سميث


صورة
بردية هرست
وإلى جانب البرديات الطبية، هناك المومياوات التي كان من بين النتائج الهامة للكشف عنها بكل مستويات أصحابها الاجتماعية والاقتصادية - التعرف على بعض الأمراض وفحص كل أعضاء الجسد، مما أدى إلى توفر الكثير من المعلومات عن التشريح والجراحات والعلاج ..إلخ.

صورة
بردية اللاهون الطبية
ثم هناك النقوش والمناظر المسجلة على جدران بعض الآثار مثل المعابد والمقابر، مثل منظر ختان الذكور في مقبرة "عنخ ماحور" بسقارة، والمقابر التي تخص أطباء، والتي ورد فيها ذكر لوظائفهم ودورهم في هذا الميدان.


وإلى جانب ذلك فقد عثر على أطلال بعض المصحَّات، كما أشير إلى دور البعض الآخر في النصوص المصرية التي وردت على بعض معابد العصور المتأخرة وأخيرًا هناك عشرات الأدوات الطبية، التي عثر عليها والتي يحتفظ بها في المتاحف المختلفة، بالإضافة إلى ما سجل منها على جدران الآثار المصرية.

صورة
منظر الأدوات الطبية الشهير بمعبد كوم أمبو

صورةخطوات التعامل مع المرض

حدَّد الطبيب المصري القديم لنفسه مجموعة من الخطوات ليصل بها إلى إمكانية التشخيص واقتراح العلاج، وهي:

صورة- تحديد الحالة.
صورة- الفحص الإكلينيكي بالشم واللمس والضغط بالأيدي والحوار مع المريض.
صورة- التشخيص.
صورة- تحديد العلاج أو إجراء جراحة إن كانت هناك ضرورة.
صورة- متابعة الحالة بشكل دوري.





صورةالأمراض

تضمنت البرديات الطبية المشار إليها سابقًا العديد من الأمراض التي أمكن للأطباء تشخيصها والتعامل معها، وهي:

صورة- أمراض الرأس
صورة- أمراض الأنف والأذن والحنجرة
صورة- أمراض الأسنان
صورة- أمراض العيون
صورة- الأمراض الباطنية
صورة- أمراض الشرج
صورة- أمراض الأورام
صورة- أمراض النساء
صورة- أمراض القلب
صورة-الأمراض العصبية
صورة-الأمراض الجلدية
صورة-أمراض المسالك البولية
صورة-أمراض الصدر
صورة-أمراض العظام
صورة-أمراض سوء التغذية
صورة-أمراض الأطفال


صورةالعقاقير

جاء التطور في مجال العقاقير موازيًا للتطور في مجال الطب، ولقد اعتمدت العقاقير على النباتات والحيوانات والمعادن. فمن بين النباتات: "البصل، والثوم، والبردي، والجميز، والخيار، والبقول، والبطيخ، والبلح، وزيت الخروع، والخس، والنخيل، والدوم، والرمان، والشعير، والصمغ الأبيض، والبابون، والبقدونس، والسنط، والزعفران، والعنب، والفجل، والقرفة، والقمح، والكتان، والكمون، والبخور، والمر، والنعناع".... إلخ.


وقد بلغ عدد النباتات والخضروات والفواكه المستخدمة في إعداد العقاقير تسعين نوعًا.


صورة
بعض النباتات التي كانت تستخدم لصنع العقاقير الطبية أيام المصريين القدماء


وأما عن الحيوانات والزواحف والحشرات، فقد بلغ عددها اثنين وعشرين نوعًا؛ من بينها "القطط، والفئران، والحشرات الطائرة، والديدان، والأسماك، والضفادع، والنحل، والقواقع....إلخ".

وأما عن المعادن والمواد العضوية فقد بلغ عددها حوالي خمسة وعشرين نوعًا؛ منها "الإسفلت، والجبس، والقار، والمغرة الصفراء، والمغرة الحمراء، والملاخيت، والنطرون، وأكسيد الحديد، وأكسيد النحاس، وغيرها."



صورةالتحنيط والطب

ليس هناك من دليل على تقدم الطب في مصر القديمة أكثر من تحنيط الآدميين والحيوانات والطيور والزواحف والحشرات، الأمر الذي يعني فهمًا واضحًا للتشريح والعلاج والحفاظ.

ولقد ظل التحنيط يتطور عبر التاريخ المصري القديم، حيث كانت البداية محاولات للحفاظ على الأجساد، وبمرور الوقت وبالمزيد من الدراسات والتجارب تم التوصل إلى التحنيط الذي يعد من أبرز العلامات على طريق الحضارة المصرية القديمة. وكان فريق التحنيط يتكون من أطباء وأخصائيين في التشريح، وفي كيفية التعامل مع أجزاء الجسد المختلفة للحفاظ عليها.


صورة
مجموعة من مواد التحنيط – متحف التحنيط- الأقصر

صورةآلهة الطب

لم تعرف الحضارة المصرية القديمة إلهًا محددًا للطب، وإنما ارتبط الأمر بعدد من الآلهة والإلهات، ومن بينهم:
صورة- الإله "حوتي" إله الحكمة والمعرفة

صورة- الإله "بتاح" إله الفنون والحرف

صورة- الإله "حور" والإله "أمون"

صورة- الإله "خونسو"

صورة- الإلهة "إيزة" أو "إيزيس"
صورة- الإلهة "حاتحور"
صورة- "إيمحتب" مهندس الملك زوسر


صورة
الطبيب والمعماري "إيمحتب"

وأخيرًا فإن التقدم الذي وصل إليه الطب في مصر القديمة ما كان يمكن أن يحدث دون الكثير من العوامل المساعدة، وعلى رأسها اهتمام الدولة بصحة مواطنيها، ونظافة البيئة التي يعيش فيها الإنسان المصري، الأمر الذي حدثنا عنه بعض النصوص المصرية القديمة، وذلك ما ساعد على أن يكون المجتمع صحيحًا معافًى.

ولقد نال الطب المصري القديم شهرة كبيرة لدى الدول المجاورة مثل "سوريا، وبلاد النهرين، وفارس، وخيتا، وفينيقيا"، وهي الدول التي لجأت لمصر لكي تمدها بالمتخصصين في بعض الأمراض لعلاج حالات لديها.

والمعروف أن اليونانيين تعلموا كثيرًا من المصريين في مجالات التشخيص الطبي والجراحة والعلاج والعقاقير، وهو أمر يقرونه في مصادرهم.

إن إنجازات الحضارة المصرية ليست – كما يبدو للبعض- مقصورة على العمارة والفنون، ولكنها إنجازات في مجال العلوم بوجه عام، وفي الطب بوجه خاص، ما يجعلنا نفاخر به بين الحضارات القديمة الأخرى.

تحياتى :)
(`'•.¸ (`'•.¸*¤* ¸.•'´) ¸.•'´)
=------?WELCOME ?-----=
(¸.•'´ (¸.•'´*¤* `'•.¸) `'•.¸)
عاشق الحضاره المصريه
يابلادى صورة يابلادى
انا
بحبك صورة يابلادى
http://amregyptian.blogspot.com/
http://about.me/amregyptian
صورة
صورة العضو الرمزية
sama22
أثرى جديد
مشاركات: 688
اشترك في: الخميس فبراير 18, 2010 5:17 pm

رد: الصيدله فى مصر القديمه

مشاركة بواسطة sama22 »

حلوه اووي فكره الموضوع دا موضوع راااااااائع ياعمرو
Tamer lover:025::025:
صورة العضو الرمزية
عمرو المصرى
مشاركات: 2906
اشترك في: الأحد أكتوبر 11, 2009 2:40 pm
اتصال:

رد: الصيدله فى مصر القديمه

مشاركة بواسطة عمرو المصرى »

sama22 كتب:
حلوه اووي فكره الموضوع دا موضوع راااااااائع ياعمرو
مشكوره سما مرورك الجميل :)
(`'•.¸ (`'•.¸*¤* ¸.•'´) ¸.•'´)
=------?WELCOME ?-----=
(¸.•'´ (¸.•'´*¤* `'•.¸) `'•.¸)
عاشق الحضاره المصريه
يابلادى صورة يابلادى
انا
بحبك صورة يابلادى
http://amregyptian.blogspot.com/
http://about.me/amregyptian
صورة
أضف رد جديد

العودة إلى ”حضارة وتاريخ مصر القديم“