المواد الاولية المستخدمة في صناعة الملابس في العراق القديم

آثار العراق - Iraq Archaeology

المشرف: ألَق

صورة العضو الرمزية
زينب رشيد
أثرى جديد
مشاركات: 17
اشترك في: الثلاثاء يونيو 04, 2013 2:13 pm

المواد الاولية المستخدمة في صناعة الملابس في العراق القديم

مشاركة بواسطة زينب رشيد »

المواد الاوليةالمستخدمة في صناعة الملابس في العراق القديم
المواد الولية قد تم التعرف عليها من خلل النصوص البابلية والشورية وهي نفس المواد التي استعملت بعد ذلك وحتى العصور الحديثة وهي القطن عرف البابليون والشوريون زراعة القطن وكان من اكثر المحصولات جودة وقد عرفت القطن في مصر منذ العصور القديمة المتأخرة ومن المحتمل تكون زراعته قد انتقلت الى وادي الرافدين عن طريق مصر نظرا للعلاقات القوية التي كانت تربط البلدين. وأما انعدام ذكر هذه النبتة ويحتمل ان يكون السبب اصبحت من المحاصيل النادرة لعدم ملائمة المناخ في القسام الشمالية من وادي ; بعد الفترة التي حكم بها سنحاريب والرافدين وهي مركز حكم الشوريين على حين انتشار زراعته في باقي مناطق بلد وادي الرافدين ولذا نجد امن كل من زار المنطقة من الرحالة والمؤرخين الاغريق يذكروه ضمن المحاصيل الزراعية بقولهم (الشجرة التي تحمل القطن).كما تشير بعض المصادر الاخرى الى ان العراقيين استخدمه في اغلب اللغات العالمية .kutnالقدماء هم الذين عرفوا زراعة القطن وهم الذين اعطوه هذه التسمية
- الكتان
عرفه العراقيون منذ الفترة السومرية واستخدموه في صناعة المنسوجات والكتان عكس القطن حيث ممكن ان يكون قد انتقل الى مصر القديمة التي استعملته هي الخرى خلل العصر البابلي .سمح للتجار في ذاك الزمان تصديره وقد برع البابليون في زراعة الكتان واستخدامه في الصناعة النسيجية وتميزت بانها انتاجا بابليا
- الصوف
كان الصوف من اهم المواد التي استخدمت في صناعة المنسوجات والسجاد . وقد زاد الاهتمام بتربية الخراف وتكاثرها خلل هذه الفترة للاستفادة من اصوفها والعناية بالسللت الجيدة منها لغرض انتاج الصوف لاستخدامه في صناعة المنسوجات. وقد اشتهرت بابل بتصدير الصواف الجيدة الى خارج البلد وكانت تجارتها من اروج التجارات انذاك وتؤكد المصادر انها كانت تمثل ايرادا اضافيا خلل هذه الفترة. وكانت الكثير من عمليات جز الصوف تتم باحتفالات خاصة كاحتفالات راس السنه البابلية ويقوم بهذا العمل شخصا متمرس ومن ثم تنقع الصوف تشطف عدة مرات بالماء وتجفف تحت اشعة الشمس لتبدا بعدها عملية الغزل لتصبح جاهزة للنسيج. ; بالماء لتخليصها من التربة والاوساخ
- الحرير
ان موقع بلد الرافدين المهم حيث كانت ممرا للتجارة العالمية بين الشرق والغرب فهو حلقة الوصل لمرور القوافل التجارية الصينية المحملة بالحرير ومن البديهي ان تكون صناعة الحرير قد دخلت وادي الرافدين كما ان ملائمة الجو ساعد على نمو شجرة التوت بكثرة مما ساعد على تربية دودة القز على اوراقه لاستفادة من خيوطه وبسب طبيعة هذه المادة وسرعة تعرضها للتلف فلم يتم العثور على نماذج منها عدا المغزل الخشبي هناك الجومة وهي نول خاص وتكون كحفرة في الرض بحيث تسمح للنساج ان يدخل رجليه الى الركبتين ثم ينصب نول فوق الحفرة بوضع يسهل على الحائك ان يصل خيوط النسيج المراد نسجه وعلى العموم ان النوال كانت في تلك الفترة على اشكال منها العمودي والافقي وما يلحقهما من ادوات تعتبر مكمله للنول وهي المسمار والمطرقة والمشط

العودة إلى ”آثار العراق - Iraq Archaeology“