اهم المعالم بليبيا

آثار ليبيا - Libya Archaeology
صورة العضو الرمزية
جهاد
مشاركات: 674
اشترك في: الأربعاء مايو 19, 2010 11:38 am

اهم المعالم بليبيا

مشاركة بواسطة جهاد »

اهم المعالم بليبيا
صورة
تزخر ليبيا بالمعالم التاريخية والاثرية ذات الطابع المتوسطي المعروف فقد تركت امم الحضارات القديمة شواهدها العظيمة ، ابتداء من الفينيقيين الذين جابوا شواطئها الى الرومان الذين تركوا معمارهم المميز فيها كشأن حواضر حوض المتوسط وصولا الى العهد الاسلامي الذي بدأ في ايام الخليفة الراشد عمر بن الخطاب رضي الله عنه، وتتميز ليبيا بتنوع الآثار وطبيعة الارض وموقعها الممتاز،وفي السطور الآتية نعبر مدن وحواضر ليبيا لنتعرف على ابرز تلك المعالم:

طرابلس

عاصمة الجماهيرية، أسسها العرب الكنعانيون «الفينيقيون» في القرن السادس قبل الميلاد، وتتجلى فيها معالم الحداثة والمدنية المعاصرة في آن معا إلى جانب شواهد التاريخ القديم. ومن معالم طرابلس مدينة الأندلس السياحية والمسرح الروماني في صبراتة الأثرية القريبة من طرابلس الذي تقام فيه العروض الفنية والموسيقية، وفيها قلعة اثرية قديمة "السراي الحمراء" في الجزء الغربي القديم من المدينة وكانت في الأصل حماماً رومانيا.

و تضم حاليا عدة متاحف تحوي الكثير من الآثار، وطرابلس كمعظم المدن الواقعة على حوض المتوسط شهدت تعاقب الحضارات منذ العرب الكنعانيين «الفينيقيين» الذين قدموا إليها من صور اللبنانية وصولا إلى الرومان الذين أطلقوا عليها اسم «أويا».


بنغازي

ثاني أكبر مدينة بعد العاصمة طرابلس، تقع على الطرف الشمالي الشرقي لخليج سرت على البحر الأبيض المتوسط وعند الطرف الغربي للجبل الأخضر، أسسها الإغريق عام 446 ق.م، وكانت معروفة باسم «فردوس يوهي»، وفي عام 2460 ق.م أطلق عليها بطليمس الثاني اسم « برنيقي» وبعد الفتح الاسلامي حملت اسمها الحالي، وفي مدينة سلوق المجاورة يرقد شيخ الشهداء عمر المختار المجاهد الذي قاد المقاومة ضد المستعمرين الطليان.

سرت
ميناء على خليج سرت على مسافة 400 كلم إلى الشرق من طرابلس وهي مدينة قديمة حديثة، فتحت في عهد الخليفة عمر بن الخطاب رضي الله عنه، ومن آثارها القديمة بقايا المسجد الفاطمي. اسمها القديم مغمداس.

سبها
مدينة صحراوية داخلية تقع على الطريق الآتية من طرابلس باتجاه الجنوب وهي عاصمة فزان القديمة وتبعد عن طرابلس مسافة 890 كم وعن بنغازي 1500 كم. وتاريخ سبها عريق فمن آثارها قلاع وقنوات ونظم للري ترجع إلى ما يزيد على عشرة قرون.

لبدة الكبرىصورة
تقع مدينة لبده الكبرى على الساحل المتوسطي عند مصب وادي لبده الذي يكون مرفأ طبيعيا على بعد كيلو مترين شرقي مدينة الخُمس.
ظهرت مدينة لبده كمرفأ طبيعي يلجأ إليه البحارة والتجار الكنعانيون «الفينيقيون» أثناء رحلاتهم التجارية النشطة في المتوسط. وسرعان ما نما ذلك المرفأ التجاري ليصبح أحد أحواض المتوسط المهمة لدرجة أطلق على المدينة "لبده الكبرى" لتمييزها عن مدينة تحمل نفس الاسم في تونس.

ويتميز موقع هذه المدينة بقربها من مناطق زراعية مهمة ، وللتدليل على مدى ثرائها وغناها، أن الإمبراطور الروماني يوليوس قيصر أنزل بها عقوبة لمساندتها لخصمه بومبيه الذي هزمه سنة 48 ق. م، بلغت ثلاثة ملايين رطل من زيت الزيتون سنوياً. وعلى الرغم من تلك الجزية المجحفة فقد ازدهرت مدينة لبده لتبلغ شأناً كبيراً في القرن الثاني الميلادي خاصة عندما اعتلى عرش الإمبراطورية الرومانية أحد أبنائها سبتيموس سويروس (193 م- 211 م) الذي امتد حكم عائلته للإمبراطورية إلى سنة 225م. وأثناء هذه الفترة شهدت مدينة لبده اكبر توسعاتها، حيث شيدت الساحة السويرية والايوان السويري (البزيلكة) والشارع المعمد ونبع الحوريات وقوس النصر.

إن الميدان القديم وأطلال المعابد المحيطة به والمجاور للميناء، هو مركز المدينة قبل اتساعها في ولاية العهد الروماني- وفي هذه الأماكن نتتبع نمو المدينة واتساعها بالوقوف على التواريخ المتتالية التي اقيمت فيها المباني العامة الفخمة كمبنى السوق البونيقية (انشئ في عام 8 ق. م) والمسرح نصف الدائري أنشئ (في السنة الأولى قبل الميلاد) ومبنى الكالكيديكوم في سنة (11م- 12م) ثم توالى إنشاء المباني الأخرى خلال القرنين الأول والثاني الميلاديين، التي من بينها حمامات الإمبراطور هادريان.


صبراتة
تقع على شاطئ الحوض المتوسطي غرب طرابلس. أسسها العرب الكنعانيون «الفينيقيون» في القرن السادس قبل الميلاد كإحدى المدن الثلاث (تريبوليس)، صبراته ، آية "طرابلس"، لبدة.

وبعدهم جاء الرومان الذين تمكنوا من السيطرة عليها تدريجياً وبدون مقاومة لأنها لم تحتل عسكرياً، ونظرا لموقعها على البحر كانت ميناء تجارياً لتصدير المنتوجات الأفريقية المختلفة القادمة من داخل القارة خاصة العاج. وبلغت أوج مجدها في عهد الأباطرة السويريين في القرن الثالث الميلادي.

وفي القرن الرابع الميلادي تعرضت إلى زلزال وتخريب ثم غزاها الوندال (455 م) وبقيت مهملة حتى احتلها البيزنطيون سنة 523م.

ومن أهم آثارها: الضريح البونيقي ويعود إلى القرن الثالث قبل الميلاد والمباني العامة كالسوق والمحكمة وبعض المعابد، وكذلك المسرح وساحة القضاء والحمامات العامة في العهد الروماني والسور الخارجي وكنيسة جستنيان البيزنطية التي اشتهرت بفسيفسائها الجميلة والمعروضة الآن بمتحف صبراتة. ويوجد بالمنطقة الأثرية متحف يضم أهم المقتنيات والتحف التي تم اكتشافها والتي تعود للمراحل التاريخية التي مرت بها المنطقة.


شحّات (قورينا)
أسست في حدود سنة 621 ق. م عن طريق بعض المغامرين الإغريق وشهدت أوج ازدهارها من نشاط زراعي وتجاري في الـقرن الـرابع قبل الميـلاد. وتـعتـبر من أكبر المدن الأثـرية الواقعـة في الجبل الأخضر، وبها آثار كثيرة تعود لعهود مختلفة تجعلها من أشهر معالم الحضارة المتميزة بروعة الفن الإنساني الرفيع.

وقد أسهمت هذه المدينة في الحياة الفكرية والفنية للعالم الهيليني الذي في شرق المتوسط.

ومن أهم آثارها الحمامات اليونانية ومعبد (زيوس) الفخم ومعبد (أبولو) وغيره من المعابد، وعندما جاء الرومان شيدوا الكثير من المباني الجديدة التي لا تزال آثارها قائمة ومنها الحمامات الرومانية والمسرح ورواق هرقل والكثير من المعابد والنصب، والسور الخارجي الذي بني في القرنين الأول والثاني للميلاد، كما يوجد بقورينا العديد من الكنائس التي تعود للعهد البيزنطي.

وبالقرب من المدينة تتواجد المقابر المنحوتة في الصخر والتي بني أغلبها على الطراز اليوناني تصميماً وهندسة. ولعله من المفيد للزائر أن يرى المتحف الموجود بالمنطقة الأثرية بشحات والذي يضم العديد من المكتشفات والآثار الخاصة بالحقب المختلفة التي مرت بها هذه المدينة.

عندما احتل الرومان الجبل الأخضر في القرن الأول قبل الميلاد أطلقوا على تلك المنطقة منطقة المدن الخمس لاحتوائها على خمسة مراكز عمرانية كبيرة هى قورينا " شحات "، أبولونيا "سوسة"، طلميثة "بطوليماس"، يوهيسبرديس- برنيقي "بنغازي"، وتوكره "العقورية".


سوسةصورة
أطلق المستوطنون اليونانيون اسم "ابولونيا" على هذه المدينة ذات المناخ المعتدل والطبيعة الجميلة، وكانت ميناء خاصاً بقورينا حيث تبعد عنها حوالي عشرين كم وذلك منذ إنشاء قورينا في منتصف القرن السابع قبل الميلاد اعتبرت إحدى المدن الخمس في العهد البطلمي وإحدى المدن العشر في العهد الروماني، قبل أن تصبح عاصمة لبرقة في القرن السادس الميلادي.

وللمدينة سور خارجي تم بناؤه في العصر الهليـني وأعيد ترميـمه في العصر الروماني. ومن معالمها الباقية، الجزء الحصين من المدينة أي (الاكروبوليس) والكنيسة ذات الحنية الثلاثية التصميم القائمة خارج الأسـوار، والحـمامات التـي تجاور آثار القصر البيزنطي مقر الحكم في القرن السادس الميلادي.
ويوجد جزء من آثار ابولونيا تحت مياه البحر.


درنة
وتقع شرقي الجبل الأخضر وسط سهل ضيق بين ساحل المتوسط وسفوح الجبل الأخضر، ومن أبرز معالمها الإسلامية المسجد الكبير (العتيق) الذي شيد في عهد العثمانيين، وأضرحة الشهداء صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم والتي تمثل مركز الزيارات الدينية إضافة إلى الكنيسة التي أقامها القديس مرقص فيث المنطقة الجبلية أعلى المدينة، إلى جانب المساجد القديمة في الكوف، كما أن السوق الصغير والميادين والمناظر الجبلية تعد معالم سياحية ذات أهمية بالنسبة لزوار المنطقة.

البيضاء
بإحدى مدن الجبل الأخضر الشهيرة بمناخها المعتدل صيفا وشتاء ومناظرها الطبيعية الخلابة وأهم معالمها واشهرها ضريح الصحابي الجليل رويفع بن ثابت الأنصاري.


أجدابيا

تقع جنوب مدينة بنغازي، وقد كانت إحدى المراكز الحربية المهمة أبان العهد الروماني وازدادت أّميتها بعد الفتح الاسلامي لها حيث اصبحت احدى المحطات المهمة للقوافل المتجهة من مصر إلى المغرب، ومن أشهر معالمها الاسلامية الجامع الذي بناه الخليفة الفاطمي أبو القاسم بن عبدالله وأطلال جامع اخر وقصور قديمة.

زليطن
تقع على بعد نحو 140كم شرقي طرابلس وهي ذات شهرة كبيرة محلياً كمركز ديني به عدد من الأضرحة للأولياء الصالحين وكذلك جامع حديث ذو جاذبية سياحية.

الدليل العربى السياحى
صورة العضو الرمزية
سلسبيل الخير
مشاركات: 5103
اشترك في: الأحد يوليو 01, 2007 7:13 pm
مكان: معبدى ابى سمبل

مشاركة بواسطة سلسبيل الخير »

طرح طيب جهاد

بارك الله فيك
:025:اللهم اسألك الجنة :025:

اللهم انى استودعك قلبى فلا تجعل فيه احد غيرك
:020::020:

لآأريدَ صدآقآتَ . فمآ جنيتهَ يكفيَ .. ومآ قآسيتهَ مؤلمَ !
رآئعَ آنَ تكونَ علآقتكَ سطحيهَ معَ آلجميعَ . . كيَ لآ تتألمَ من فرآقَ أحدَ و لآ تذرفَ دموعآ شوقَ لِ أحدَ !!


عندما يفهمك الآخرون بطريقة خاطئه..... لا تتعب نفسك بالتبرير .. فقط أدر وجهك واستمتع بالحياة.. فمن يعرفك جيداً لن يخطئ في فهمك ابداً


يَارب آمنحنا فرحآ بـِ [ حجم السمآء ] , يَا رب آجعلّنا أنقيّة كَـ [ نقآء الورود ] ,
يَا رب هب لنا سعآدة بـِ [ عمق الفضآء]...


صورة

علم المصريات Egyptology
:4511dcf74b:
صورة العضو الرمزية
حمزه
أثرى جديد
مشاركات: 759
اشترك في: الأربعاء يوليو 07, 2010 10:12 pm

مشاركة بواسطة حمزه »

طرح ممتاز ورائع وشعب ليبيا له تاريخ حافل معانا ولا ننسى اسد الصحراء عمر المختار
واتقوا الله ويعلمكم الله
صورة العضو الرمزية
جهاد
مشاركات: 674
اشترك في: الأربعاء مايو 19, 2010 11:38 am

مشاركة بواسطة جهاد »

شكرا اخوتى الكرام على المرور العطر

تحياتى
أضف رد جديد

العودة إلى ”آثار ليبيا - Libya Archaeology“