صفحة 1 من 1

مصادرالتاريخ العربي القديم

مرسل: الثلاثاء مارس 29, 2011 8:28 pm
بواسطة Mr.PHP
مصادرالتاريخ العربي القديم

لقد تعددت مصادر تاريخ شبه الجزيرة العربية القديم وذلك كما يلي :
1 ـ الآثـــار:ـ
وهي الأدلة المادية والتي تتمثل فيما خلفه الإنسان البدائي القديم من أدوات حجرية أو رسوم بدائية بالإضافة إلى ما خلفه لنا الجماعات العربية المتحضرة في عصورها التاريخية القديمة من شواهد أثرية كبقايا من آثار منقولة لأدوات الاستعمال اليومي وأدوات الزينة وفنون النحت والنقش في مناطق متفرقة بشبه الجزيرة العربية .
بالإضافة إلى الدراسات الأنثربولوجية للهياكل البشرية التي من خلالها يمكن تحديد السلالات البشرية وكذلك علماء الجيولوجيا والجغرافيا الطبيعية والتاريخية ومواطن الاستقرار وظروف المناخ .

2 ـ النصوص العربية القديمة :ـ
وهي النصوص التي عُثر عليها داخل شبه الجزيرة العربية وخارجها سواء كتبت بخطوط المسند ومشتقاته أو بالخطوط الآرامية مثل النبطية والتدمرية أو بالخطوط العربية الخالصة .

3 ـ النصوص المسمارية :ـ
وهي النصوص التي تحدثت عن علاقات بعض دول العراق القديم بعدد من قبائل ودويلات شبه الجزيرة العربية منذ القرن التاسع ق.م وهي أقدم المصادر التي سجلت تسمية العرب كتابة منذ
المصادر الوحيدة التي ذكرت نحو ست ملكات عربيات شماليات ظهرن خلال القرنين الثامن والسابع ق.م.

4 ـ التوراة :ـ
مثل سفر التكوين وسفر حزقيال وسفر المزامير وسفر عاموس وسفر دانيال وسفر التلمود مع التعامل معها بحذر .

5 ـ كتابات الرحالة والمؤرخين الإغريق والرومان الذين زاروا أطراف وسواحل شبه الجزيرة العربية منذ القرن الخامس ق.م.

6 ـ آيات القرآن الكريم خاصة التي وصفت بعض أحوال الشعوب العربية القديمة مثل أقوام شعيب وهود وصالح وغيرهم في مدين وعاد وإرم وثمود وأصحاب الرس وسبأ والأخدود ... الخ .

7 ـ مؤلفات المؤرخين المسلمين التي جمعوا بعض أخبارها من القصص العربية والأشعار الجاهلية وسلاسل الأنساب فضلاً عن مشاهدتهم الشخصية لما بقي من آثار المدن والمعابد والمقابر القديمة .
ـ وبالرغم من تعدد هذه المصادر التي نعتمد عليها في دراسة تاريخ وحضارة شبه الجزيرة العربية إلا أنها في حقيقة الأمر لا تزال مصادر شحيحة لا تعطي الكثير بالنسبة للعصور الأولى من التاريخ العربي القديم .