وصف لصور التحف الخشبية في العصرين الفاطمي والأيوبي

العمارة والفنون الإسلاميةقسم يتحدث عن العمائر بكافة أنواعها وأغراضها، والمدن وتخطيطها، وما تحتويه العمائر من مواد البناء ونقوش وكتابات .
عاشقة الهند
مشاركات: 1463
اشترك في: الخميس فبراير 11, 2010 11:24 am

وصف لصور التحف الخشبية في العصرين الفاطمي والأيوبي

مشاركة بواسطة عاشقة الهند »

صور فاطمية


صورة
اللوحة رقم (1)
المادة الخام : خشب
الفترة الزمنية : العصر الفاطمي القرن الـ 6هـ / 11 م.
رقم السجل : 15552
مكان الحفظ : متحف الفن الإسلامي ـ القاهرة
المراجع: محمود إبراهيم حسين:الفنون الإسلامية في العصر الفاطمي،ص 372.
الوصف:
محراب متنقل من الخشب ، من النوع الذي يسهل حمله في اليد أو ضمن المتاع أثناء التنقل والترحال ، وهو علي هيئة لوح مستطيل من الخشب ، قمته معقودة بعقد منكسر من النوع الذي انتشر خلال العصر الأيوبي وظهرت أمثلته في جامع الأقمر وجامع الصالح طلائع بن رزيك ، وقد زينت واجهة هذا المحراب بالكامل علي النحو التالي :
·يحيط بحافة المحراب الخارجية شريط من الزخارف النباتية المتكررة علي هيئة المراوح النخيلية وأنصاف المراوح النخيلية ، أما واجهة المحراب فيحيط بها شريط من الخارج قوامه زخارف كتابات منفذه بالخط الكوفي المورق منفذه بالحفر البارز ، يلي ذلك إلي الداخل شريط أخر من الزخارف الهندسية المضفورة ، وهذا الشريط الهندسي يحيط بهيئة المحراب الوسطي التي تأخذ هيئة عقد منكسر ، وهيئة العقد تتحدد من خلال شريط بالخط الكوفي المورق مرتكز علي عمودين في الجانبين ، وباطن العقد زين بدائرة كبيرة يتوسطها أخري أصغر منها والمساحة المحصورة بين الدائرتين زينت بواسطة زخارف كتابية بالخط الكوفي المورق هي الأخري ، ويأتي في مركز الدائرة الداخلية زخرفة نباتية عبارة عن ورقة ثلاثية الفصوص مثقوبة الوسط .
أما ما يلي هاتين الدائراتين لأسفل فقد ترك خالياً من الزخارف . ولأن هذه الكتلة الخشبية تستخدم في أغراض دينية فنلاحظ خلوها من أي عناصر زخرفيه حيوانيه سواء حيوانات أو طيور ، كما نلاحظ أيضاً خلوها من الرسوم الآدمية أيضاً .
صورة
اللوحة رقم (2)
المادة الخام: خشب
الفترة الزمنية : العصر الفاطمي
رقم السجل : 421
مكان الحفظ: متحف الفن الإسلامي ـ القاهرة .
المراجع : زكي حسن : أطلس الفنون ، شكل 360.
الوصف :
محراب متنقل من الخشب ، يتألف هذا المحراب من حشوات مجمعة في توزيع هندسي زاد تعقيداً أو تنويعاً . وللمحراب إطار يجري فيه شريط من الكتابة الكوفية تؤذن بالتجويف وببداية خط النسخ ، كما يجري شريط أخر حول الحنية ، وقوام الزخرفة في الحشوات عروق ووريقات دقيقة بينها أوراق العنب والعناقيد محفورة في أسلوب قريب من الطبيعة . أما زخرفة الحنية فمن رسوم متشابكة وبينها وريقات وفروع نباتية واوراق عنب ، وعناقيد عنب .
والراجح أن هذا المحراب يرجع إلي خلافة الخليفة الحافظ لدين الله الفاطمي حين قام بتعمير مسجد السيدة نفيسة سنة 541 هـ . والحشوات المجمعة علي واجهة هذا المحراب تأخذ أشكال هندسية مختلفة ، منها ما يأخذ شكل الحرف اللاتيني (T) ، والبعض الآخر يأخذ هيئة النجمة السداسية الرؤوس ، هذا بالأضافة لأشكال هندسية غير منتظمة الشكل ، ويتوج حنية المحراب عقد مدبب ، أما جوانب المحراب وخلفيته فهي خالية من الزخارف تماماً.
صورة
اللوحة رقم (3)
المادة الخام: خشب
الفترة الزمنية: العصر الفاطمي . 541هـ / 1145 – 1146م.
رقم السجل: 1646
مكان الحفظ: متحف الفن الاسلامى – القاهرة
الوصف
باب من الخشب ، مجلوب من مشهد السيدة نفيسة ، وهو باب مستطيل الشكل متكون من مصراعين (ضلفتين) ، قوام زخارف هذا الباب عبارة عن ثمانية حشوات موزعة علي مصراعي الباب بحيث يوجد أربعة حشوات في كل ضلفة ، وهذه الحشوات تأخذ شكل مستطيل موضوعه بشكل رأسي داخل مناطق تأخذ نفس الهيئة أعدت مسبقاً لهذه الحشوات ، والحشوات الثمانية متماثلة من حيث الشكل وكذلك من حيث الموضوع الزخرفي الذي يزينها ، حيث زينت كل منها عن طريق الحفر البارز الشديد البروز ، وقوام هذه الزخارف عبارة عن أشكال حلزونية ولفائف (scrolls) والمراوح النخيلية وأنصافها والأوراق الثلاثية والخماسية البتلات والأوراق المثقوبة الوسط .
صورة
اللوحة رقم (4)
المادة الخام: خشب
الفترة الزمنية: العصر الفاطمي
مكان الحفظ: متحف الفن الاسلامي – بالقاهرة
المراجع: زكى محمد حسن- أطلس الفنون والتصاوير- شكل 358.
الوصف
محراب متنقل من الخشب ، مجلوب من الجامع الأزهر ، نفذت زخارف هذا المحراب عن طريق الحفر البارز ، وقوام الزخارف عبارة عن أربعة حشوات مستطيلة الشكل في كل جانب من جانبي حنية المحراب موضوعة بشكل رأسي ، وقوام زخارف هذه الحشوات عبارة عن زخارف نباتية من أوراق العنب الثلاثية والخماسية البتلات ، بالإضافة للمراوح النخيلية وأنصافها وأشكال اللفائف النباتية (scrolls) ، هذا بالإضافة لإطار ضيق يلتف حول هذه الحشوات وحنية المحراب قوام زخارفه عبارة عن أنصاف مراوح نخيلية متكررة بطريقة زخرفيه. أما حنية المحراب فتأخذ هيئة تجويف عميق علي جانبيه عمودان ذات قواعد وتيجان ناقوسية الشكل ، ويتوج هذه الحنية عقد مدبب . ويعلو هذا المحراب لوحة خشبية تتضمن نص تأسيسي يشير إلي اسم الخليفة الآمر بأحكام الله الفاطمي ، مكنوب بالخط الكوفي.
صورة
اللوحة رقم (5)
المادة الخام: خشب
الفترة الزمنية : العصر الفاطمي (549/555هـ) (1154/1160م)
مكان الحفظ متحف الفن الاسلامى – القاهرة.
المراجع: زكى محمد حسن – اطلس الفنون والتصاوير، شكل 362-365.
الوصف
محراب متنقل من الخشب ، وهو بحالة جيدة ، قوام الزخرفة في هذا المحراب في الوجه الأمامي عبارة عن حشوات متعددة الأضلاع مجمعة في وحدات زخرفيه مكررة تتألف كل وحدة من نجمة سداسية حولها ست حشوات مسدسة . هذا بالأضافة إلي حشوات نجمية ممطوطة وأخري خماسية تملأ المساحات المحصورة بين تلك الوحدات .
وهذه الحشوات المجمعة في الوجه الأمامي من هذا المحراب غنية برسوم الفروع النباتية الدقيقة والوريقات الخماسية والثلاثية ، ويحيط بزخارف هذا الوجه شريط من كتابة كوفية مورقة تشير إلي أن التي أمرت بعمله زوجة الخليفة الفاطمي الآمر بأحكام الله الفاطمي ، وكان في خدمتها آنذاك أحد اتباع الخليفة الفائز مما يرجح أن المحراب صنعه في حياة الخليفة الفائز ووزيره الصالح طلائع بين سنتي 549/555هـ.
ومن خلال زخارف هذا المحراب يتضح أنها أكثر تطوراً عن محراب السيدة نفيسة ومحراب الجامع الأزهري .
صورة
اللوحة رقم (6)
المادة الخام: خشب
الفترة الزمنية : العصر الفاطمي
رقم السجل : 551
مكان الحفظ: متحف الفن الإسلامي ـ القاهرة .
المراجع : زكي حسن :كنوز الفاطميين ص 201-203
زكي حسن : أطلس الفنون ، شكل 334.
الوصف:
باب من الخشب ، كان هذا الباب في الجامع الأزهر ، وهو يتألف من مصراعين في كل منهما سبع حشوات مستطيلة ، وعلي الحشوة العليا في كلا المصراعين كتابة بالخط الكوفي ، ولكن الواضح أن هاتين الحشوتين تغير وضعهما عند إعادة تركيبهما فوضعت الحشوة اليسري في المصراع الأيمن واليمني في المصراع الأيسر ، واختلف وضع الكتابة فأصبحت كما يلي :
(الحشوة اليسري) (الحشوة اليمني)
مولانا أمير المؤمنين الإمام الحاكم بأمر الله
صلوات الله عليه وعلي آبائه الطاهرين وأبنائه
وتدل هذه الكتابة علي أن هذا الباب صنع حين قام الخليفة الحاكم بتجديد الجامع الأزهر والتعمير فيه سنة 400هـ .
أما سائر الحشوات في المصراعين فعليها زخارف لايزال فيها أثر من أسلوب القطاع المشطوف فهي متطورة من الحفر علي الخشب في الطراز العباسي، ومن أهم زخارفها عنصر الكلوة التي انتشرت في طراز مدينة سامراء الثالث فس الحفر علي الجص والخشب كما يتضح ذلك في الأرضية الخشبية والحشوات الخشبية الموجودة بجامع أحمد بن طولون .
وبعض الحشوات السابقة وضعت بشكل رأسي والبعض الأخر وضع بشكل افقي .
صورة

اللوحة رقم (7)
المادة الخام: خشب
الفترة الزمنية : العصر الفاطمي
رقم السجل : 612/1.
مكان الحفظ: Staatliche Museezu Berlin .
الوصف
حشوة مستطيلة من الخشب ، نفذت زخارفها بالحفر البارز شديد البروز ، وقوام زخارف هذه الحشوة عبارة عن زخارف نباتية منفذة بدقة متناهية علي هيئة اللفائف (scrolls) والأغصان والسيقان الدقيقة لنبات العنب وكذلك أوراق العنب الثلاثية والخماسية البتلات وعناقيد العنب المنفذة بكل دقة واهتمام ، يضاف إلي ذلك أنصاف المرواح النخيلية والمراوح النخيلية والأوراق الثلاثية مثقوبة الوسط . يضاف إلي ذلك زخارف هندسية متعددة الرؤوس ، وقد نفذت الزخارف السابقة بتماثل وتطابق في جانب من جوانب الحشوة.
صورة
اللوحة رقم (8)
المادة الخام: خشب
الفترة الزمنية : العصر الفاطمي القرن الـ5هـ/11م.
رقم السجل : 3100.
مكان الحفظ: متحف الفن الإسلامي ـ القاهرة .
الوصف : لوحة مستطيلة من الخشب ، مجلوبة من الجامع العمري بمدينة قوص ، وهذه اللوحة تتضمن نص كتابي منفذ بالخط الكوفي المورق منفذ بالحفر البارز شديد البروز.
صورة
اللوحة رقم (9)
المادة الخام : خشب
الفترة الزمنية : العصر الفاطمي القرن الـ 5هـ / 11 م.
رقم السجل : 3391
مكان الحفظ : متحف الفن الإسلامي ـ القاهرة
المراجع: : زكي حسن :كنوز الفاطميين ص208 ، أطلس الفنون ، شكل 339.
الوصف:
حشوة مستطيلة من الخشب ، نفذت زخارفها بأسلوب الحفر البارز الشديد ، وقوام زخارف هذه الحشوة عبارة عن نقش لرأس فرسين تتجه أحدهما إلي الجانب الأيمن للحشوة ، والأخري إلي الجانب الأيسر للحشوة وقد أصاب الفنان الذي قام بتنفيذ هذه الحشوة قسطا كبيرا من الاتقان في حفر هذين الرأسين بما في كل منهما من لجام وأدوات وفي حفر الفروع النباتية والسيقان التي تحيط بهما والزخرفة النباتية التي تتوسطهما ، والتي تتكون من المراوح النخيلية وأنصافها ، ويتضح التأثير الساساني علي الحشوة في طريقة تدابر رأسي الفرسين حول عنصر أوسط من الزخارف النباتية المنفذة بدقة متناهية ، ويوجد حشوة أخري تتطابق مع تلك التي نحن بصددها محفوظة في متحف المتروبوليتان بنيويورك .
صورة


اللوحة رقم (10)
المادة الخام : خشب
الفترة الزمنية : العصر الفاطمي القرن الـ 5هـ / 11 م.
رقم السجل : 3465
مكان الحفظ : متحف الفن الإسلامي ـ القاهرة
المراجع : محمود إبراهيم حسين:الفنون الإسلامية في العصر الفاطمي،ص 371.
الوصف:
جزء من شريط (لوح) من الخشب يرجع إلي العصر الفاطمي ، نفذت زخارفه بإسلوبي الحفر البارز والحفر الغائر ، وقوام زخارف هذا اللوح كالتالي : يحيط بزخارف اللوح من أسفل شريطان أحدهما ضيق والأخر متسع نوعاً ، وهذا الشريطان خاليان من الزخارف يحصران بينهما شريط أخر زين بزخارف نباتية متكررة بالحفر الغائر علي هيئة المراوح النخيلية وأنصافها بالإضافة إلي الورقة الثلاثية الفصوص ، أما الشريط الزخرفي الرئيسي علي هذا اللوح فهو متسع ويحمل بداخله الموضوعات الرئيسية التصويرية التي نفذت علي أرضية من الزخارف النباتية المتكونة من خلال الأغصان النباتية المتماوجة والورقة الثلاثية الفصوص بالإضافة لأشكال الجامات المفصصة ، واشكال الخراطيش المتكونة من خلال نصفي مروحتين نخيليتين في الجانب .
أما الموضوع التصويري الرئيسي فهو عبارة عن منظر صيد داخل خرطوش يمثله صياد في الجهة اليسري مترجلاً ويحمل في يديه رمح وقد طعن به بقوة أسداً يقف في الجهة اليسري وقد اخترق الرمح جسد الأسد الذي يحاول الإنقضاض علي ذلك الصياد، الذي أمسك الرمح بكلتا يداه ويرتدي ملابس قصيرة تتناسب مع وظيفته كصياد ، أما الموضوع الثاني التصويري علي هذا اللوح يمثل منظر إنقضاض يتوسط جامة مفصصة أم الموضوع فيمثله إنقضاض طائر جارح لعله صقر أو نسر علي طائر أليف لعله إوزة أو بطة ، حيث يظهر الطائر الجارح وقد نشب مخالبه في ظهر ذلك الطائر الأليف ونشر جناحيه استعداداً للإنطلاق والطيران حاملاً ذلك الطائر الأليف إلي المكان الذي يستطيع فيه التهامه ، هذا بالأضافة لموضوعات تصويرية يمثلها اشخاص في جلسة شراب أو جلسة طرب حيث يظهر أحد الأشخاص يعزف علي الناي أو علي القيثارة أو يضرب علي الدف ، أو يقوم الآخر بتناول شراب في كأس ، أو شخص يعزف علي قيثارة أمامه راقصة تؤدي حركات سريعة .

صورة
اللوحة رقم (11)
المادة الخام : خشب
الفترة الزمنية : العصر الفاطمي القرن الـ 5هـ / 11 م.
[رقم السجل : 3465،3471
مكان الحفظ : متحف الفن الإسلامي ـ القاهرة
المراجع : محمود إبراهيم حسين:الفنون الإسلامية في العصر الفاطمي،ص 371.
الوصف:
شريطان من الخشب، نفذت زخارفهما بإسلوب الحفر البارز والغائر ، وقوام الزخارف كالتالي : يحيط بزخارف اللوح من أسفل شريطان أحدهما ضيق والأخر متسع نوعاً وهذان الشريطان خاليان من الزخارف يحصران بينهما شريط آخر زين بزخارف نباتية متكررة بالحفر الغائر علي هيئة المراوح النخيلية وأنصافها بالإضافة للورقة ثلاثية الفصوص ، أما الشريط الزخرفي الرئيسي علي هذين اللوحين فهو متسع ، ويحمل بداخله الموضوعات الرئيسية التصويرية التي نفذت علي أرضية من الزخارف النباتية المتكونة من خلال الأغصان النباتية المتماوجة والورقة الثلاثية الفصوص بالإضافة لأشكال الجامات المفصصة وأشكال الخراطيش المكونة من خلال نصفي مروحتين نخيليتين في الجانبين . أما الموضوعات التصويرية فهي ، إما صياد بزيه القصير الذي يصل حتي الركبة ويحمل في يداه درعه ورمحه ويسير مسرعا متجها من جهة اليسار إلي اليمين ، أو حيوانات متقابلان لعلهما ييناطحان ويتضح ذلك من خلال اندفاع كل منهما بقوة نحو الأخر ، أو منظر راقصه تمسك بمنديلين بكلتا يديها وتبدو وقد استغرقت في الرقص ، أو منظر رجلان جالسان الجلسة الشرقية وينظر كل منهما نحو الأخر ويرتدي كل منهما الملابس العربية والشخص الأيمن يمسك بكأس الشراب ، والشخص الأيسر يعزف علي القيثارة ، أو منظر صياد يحاول أن يصطاد أسد ، أو منظر كائن مركب (خرافي) عبارة عن طائر ذو جه آدمي ، أو صياد علي صهوة جواده يحاول صيد حيوان مفترس أو منظر طائر الطاووس يقف بثبات وقد رفع ذيله لأعلي .

العودة إلى ”العمارة والفنون الإسلامية“